• صارفین کی تعداد :
  • 1723
  • 3/23/2012
  • تاريخ :

جان کي توصيف حبيب کي زبان ميں 2

بسم الله الرحمن الرحیم

جان کي توصيف حبيب (ص) کي زبان سے 1

رسول اللہ نے مزيد فرمايا: ميں نے اس سے قبل کسي کو اس نام سے نہيں پکارا اور اس کے بعد کسي کو اس نام سے نہيں پکاروں گا- (4)

قال رسول الله (ص): افترقت اليهود على إحدى وسبعين فرقة سبعون منها في النار وواحدة ناجية في الجنة، وهى التي اتبعت يوشع بن نون وصي موسى (عليه السلام)، وافترقت النصارى على اثنتين وسبعين فرقة إحدى وسبعون في النار وواحدة في الجنة، وهي التي اتبعت شمعون وصي عيسى (عليه السلام)، وتفترق هذه الامة على ثلاث وسبعين فرقة اثنتان وسبعون فرقة في النار وواحدة في الجنة، وهي التى اتبعت وصي محمد علي بن ابي طالب عليه السلام.

پيغمبراکرم صلوات اللہ عليہ نے اپنے وصال سے قبل مستقبل کے بارے ميں پيشين گوئي کي اور فرمايا: يہودي اکھتر فرقوں ميں بٹ گئے؛ ستر فرقے دوزخ ميں ہيں اور ايک فرقہ نجات يافتہ يا فرقہ ناجيہ ہے جو جنتي ہے- يہ وہ گروہ ہے جس نے حضرت موسي (ع) کے وصي اور جانشين يوشع بن نون کي پيروي کي- حضرت عيسي عليہ السلام کي امت بہتر فرقوں ميں متفرق ہوئي اکھتر جہنمي ہيں ايک فرقہ ناجيہ اور جنتي ہے اور يہ وہ فرقہ ہے جس نے حضرت عيسي (ع) کے جانشين شمعون کي پيروي کي- ميري امت بھي تہتر فرقوں ميں تقسيم ہوگي جن ميں سے بہتر فرقے دوزخ ہويں اور ايک جنتي ہے اور يہ وہ فرقہ ہے جو ميرے وصي اور جانشين علي بن ابيطالب عليہ السلام کي پيروي کرے گا- (5)

من أراد أن ينظر إلى نوح في عزمه وإلى آدم في علمه وإلى إبراهيم في حلمه وإلى موسى في فطنته وإلى عيسى في زهده فلينظر إلى علي بن أبي طالب " رواه أحمد بن حنبل في المسند، ورواه أحمد البيهقي في صحيحه.

........

مآخذ:

4- بحار الانوار، ج 37، ص 290.

5- بحارالانوار ج  28 صص 4 و 5.