• صارفین کی تعداد :
  • 1622
  • 3/23/2012
  • تاريخ :

حديث غدير خطبۂ وسيلہ ميں 

 

علي بن ابي طالب

حديث غدير اميرالمۆمنين (ع) کي نگاہ ميں 1

حديث غدير مدينہ منورہ ميں

حديث غدير اميرالمۆمنين (ع) کي نگاہ ميں 3

بقلم محمد محمديان تبريزى

اميرالمۆمنين (ع) اس خطبے ميں حديث غدير سے استناد کيا اور آيت اکمال دين کے نزول اور شان نزول کي تصريح کيا- ثقۃ الاسلام محمد بن يعقوب کليني نے روضۃ الکافي ميں خطبہ وسيلہ نقل کيا ہے- اس خطبے کا ايک اقتباس:

«... و قوله صلى الله عليه و اله حين تكلمت طائفة فقالت: نحن موالى رسول‏الله(ص) فخرج رسول الله صلى الله عليه و آله إلى حجة الوداع ثم صار الى غدير خم، فأمر فأصلح له شبه المنبر ثم علاه و أخذ بعضدى حتى رئى بياض إبطيه رافعا صوته قائلا فى محفله: «من كنت مولاه فعلى مولاه، اللهم وال من والاه و عاد من عاداه» فكانت على ولايتى ولاية الله و على عداوتى عداوة الله. و أنزل الله عزو جل فى ذلك اليوم: اليوم اكملت لكم دينكم و أتممت عليكم نعمتي و رضيت لكم الاسلام دينا 2 فكانت ولايتى كمال الدين و رضا الرب جل ذكره...» (3)

[رسول اللہ (ص) کي حيات طيبہ کے آخري ايام ميں]، جب ايک گروہ نے کہا: رسول اللہ (ص) کے بعد ہم لوگوں کے امام و رہبر ہيں تو رسول اللہ (ص) حجۃ الوداع کے لئے مدينہ سے نکلے اور اعمال حج کے بعد وادي غدير خم ميں داخل ہوئے اور حکم ديا کہ منبر کي طرح کوئي مقام تيار کيا جائے، منبر تيار ہوا تو آپ (ص) اس کے اوپر رونق افروز ہوئے اور ميرے بازو کو پکڑ کر اٹھايا حتي کے آپ (ع) کے بغل کي سفيدي نمودار ہوئي اور بآواز بلند فرمايا: جس کا ميں مولا ہوں يہ علي اس کے مولا ہيں- خدايا دوست رکھ جو اس کو دوست رکھے اور دشمن رکھ جو اس کو دشمن سمجھے اور خدائے متعال نے يہ آيت نازل فرمائي: آج ميں نے تمہارے دين کو کامل کرديا ہے، اپني نعمت تم پر پوري کردي، اور دين اسلام کو تمہارے لئے دين کے عنوان سے پسند کيا-

پس ميري ولايت دين کا کمال اور اللہ جلّ دکرہ کي رضا قرار پائي-

-------------

منبں مجله كوثر شماره 2

-------

مآخذ:

3- الروضة من الكافى، ج 8، ص .27-